رئيس ونائب رئيس جامعة عين شمس يفتتحان اليوم الترحيبي للوافدين

في إطار حرص جامعة عين شمس على دمج الطلاب الوافدين مع أقرانهم داخل أسرة جامعة عين شمس، وإزالة أية عوائق قد تحول دون اندماجهم مع زملائهم الطلاب، نظمت إدارة رعاية الوافدين بجامعة عين شمس اليوم الترحيبي للطلاب الوافدين، وذلك تحت رعاية الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس الجامعة، وإشراف أ. د عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب اليوم الترحيبي بالطلاب الوافدين عبر تقنية الفيديو كونفراس، بحضور أ.د. شهيرة سمير المدير التنفيذي للعلاقات الدولية والتعاون الاكاديمي، أ.د. شيرويت الأحمدي مدير إدارة الوافدين والأساتذة الزائرين، السادة وكلاء الكليات لشئون التعليم والطلاب والسادة مسئولي رعاية الوافدين بكليات الجامعة المختلفة.

حيث رحب الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس بالطلاب الوافدين للدراسة بجامعة عين شمس، لافتا إلى أن الظروف الحالية التي يمر بها العالم في ظل فيروس كوفيد 19 قد ألقت بظلالها على التعليم في كل دول العالم ومن بينها مصر، لذلك فقد اتجهت جامعة عين شمس للتعليم عن طريق بعد، استخدام التقنيات المتطورة؛ مما استلزم تطوير البنية التحتية والمعلوماتية، إلى جانب التوجه للتعليم الهجين الذي هو عبارة عن مزيج بين حضور المحاضرات والتعليم عن بعد.

وأكد سيادته أن جامعة عين شمس قد استعدت لكافة الاحتمالات بشأن العملية الدراسية في ظل فيروس كوفيد 19، مشيرًا إلى أن الجامعة تصبو لأن تكون نسبة الوافدين بها 5% في غضون عامين من أجل إثراء التبادل الأكاديمي والخبرات، إلى جانب أهمية التواصل مع إدارة الوافدين والسادة المنسقين بكل الكليات لأي مقترحات أو أفكار .

كما قام أ. د محمود المتيني بتوجيه بعض النصائح للطلاب الوافدين حول الإجراءات الواجب اتخاذها بشأن فيروس كوفيد 19 من حيث تطهير الأيدي باستمرار، المحافظة على التباعد بين الطلاب، مشيرًا إلى أنه سيتم عمل ندوات إرشادية دورية بالتعاون مع فريق مكافحة العدوى بمستشفيات جامعة عين شمس بالتعاون مع كلية التمريض بكافة كليات الجامعة، إلى جانب توفير الماسكات والمطهرات في أماكن محددة بكليات الجامعة، وأوضح سيادته أن الطالب الذي قد يشعر بأي أعراض، عليه عدم الحضور للكلية والاتصال بمستشفى عين شمس الافتراضي، وفي نهاية كلمته تمني سيادته للجميع عام دراسي سعيد.

وأعرب أ. د عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب عن سعادته باختيار الطلاب لجامعة عين شمس المصنفة ضمن أفضل 800 جامعة عالميًا، مضيفًا أن البرامج الدراسية بكليات جامعة عين شمس مصنفة ما بين 200-450 عالميًا، مما يعني أن الدراسة بجامعة عين شمس سيكون لها بالغ الأثر على حياتكم المستقبلية، كما طالب أ. د عبد الفتاح سعود الطلاب الوافدين بالاندماج بالمجتمع الطلابي لتبادل الثقافات والرؤي والذي سيعود بالنفع على كافة طلاب جامعة عين شمس.

وأوضحت أ. د شهيرة سمير المدير التنفيذي للعلاقات الدولية والتعاون الأكاديمي أن جامعة عين شمس تعد من أكبر الجامعات بمصر لتميز أساتذتها وبرامجها الدراسية، داعية الطلاب الوافدين للاستفادة القصوى في هذه المرحلة العمرية علميًا وعمليًا، حيث أن مرحلة الدراسة الجامعية لها دور كبير في تكوين الشخصية.

كما قامت أ.د. شيرويت الأحمدي مدير إدارة الوافدين باستعراض الأنشطة المختلفة التي قامت بها إدارة الوافدين، إلى جانب تعريف الطلاب بالجامعة، مشيرة إلى أنه سيتم عقد لقاءات ترحيبية بمختلف كليات الجامعة لتعريف كل طالب بكليته وإمكاناتها، استقبال وتسكين الطلاب وكذلك تقديم الدعم الأكاديمي وسبل التواصل مع منسقي إدارة الوافدين المتواجدين بكليات الجامعة .

كما قام الطالب كاريسيو أكاما من كلية حقوق مِن جنوب السودان بإلقاء كلمة باللغة العربية والطالبة شيڤاني ساتيام من كلية طب مِن نيپال بإلقاء كلمة ترحيبية باللغة الانجليزية للطلاب الجدد، كما تضمن اللقاء التعريف بجامعة عين شمس، وعمل مسابقة تتضمن أسئلة عن تاريخ جامعة عين شمس، الأماكن الشهيرة بمصر، وكذلك الرد على كافة استفساراتهم بالإضافة إلى التعريف بالأنشطة المختلفة التي تقدمها الجامعة وطريقة الاشتراك بها.

 
  • Oct 11, 2020