بروتوكول تعاون مشترك بين جامعة عين شمس وأكاديمية موسكو الحكومية للطب البيطري والتكنولوجيا الحيوية

استقبل أ.د عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس وأ.د نظمي عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة  وفداً روسياً رفيع المستوي من المؤسسة الفيدرالية الحكومية للتعليم المهني العالي بأكاديمية موسكو الحكومية للطب البيطري و التكنولوجيا الحيوية  ( K. l .Scryabin, Russia) برئاسة  "أ.د. داود عبد السميدوفيتش ديفريشوف " رئيس قسم المناعة والبيوتكنولوجي بأكاديمية موسكو الحكومية للطب البيطري " والدكتورة سعيده نوربيفنا مارزانفا " .

وذلك بحضور أ.د. أيمن فريد أبو حديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق والأستاذ المتفرغ بكلية الزراعة وأ.د إسراء عبد السيد مدير مكتب التعاون الدولي بجامعة عين شمس وأ. د. مها فاروق عميد كلية الصيدلة وأ.د. أسامة البحيري عميد معهد الدراسات العليا والبحوث الزراعية في المناطق القاحلة وحضر عن كلية العلوم أ.د علي عبد العال منسق برنامج التكنولوجيا الحيوية وأ.د. أماني سليمان خالد مدير مركز الدراسات والاستشارات لناقلات الأمراض وأ.د. أيمن حلمي مدير المعمل المركزي والأستاذ عماد الدين عبد الشاهد الباحث المساعد بمركز البحوث الزراعية.

وعقب مراسم الاستقبال وقع أ.د. نظمي عبد الحميد نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة عن جامعة عين شمس مذكرة تفاهم مع المؤسسة الفيدرالية للتعليم المهني العالي بروسيا الاتحادية "أكاديمية موسكو الحكومية للطب البيطري والتكنولوجيا الحيوية، وعن الجانب الروسي وقع أ.د. داود عبد السميدوفيتش ديفريشوف، وذلك بهدف فتح آفاق التعاون العلمي والبحثي المشترك بين الجانبين.

وخلال مراسم توقيع الاتفاقية استعرض أ.د. نظمي عبد الحميد الامكانيات البحثية والعلمية لجامعة عين شمس باعتبارها من كبريات الجامعات الحكومية المصرية، حيث يدرس بها 210 ألف طالب وطالبة ويتم تدريس 183 تخصص علمي بمختلف كليات و معاهد الجامعة، فضلاً عن 38 برنامج جديد ومميز .

وأشار إلى اتساع النطاق الجغرافي لجامعة عين شمس والذي يخدم قطاع عريض، فضلاً عن فرع الجامعة بمدينة العبور على مساحة 150 فدان ، كما أشار إلى اتساع قاعدة الشراكات البحثية و العلمية مع العديد من الدول.

وتناول أ.د. داود عبد السميدوفيتش ديفريشوف أهم المجالات البحثية لأكاديمية موسكو والتي يدرس بها 6 آلاف طالب وبها 4 كليات ومعهد ولها شراكات تعاون مع عدد من الدول على مستوى العالم.

وأشارت أ.د. إسراء عبد السيد إلى أن الاتفاقية تهدف إلى تبادل الأساتذة والباحثين والطلاب، فضلاً عن تدريب الطلاب وإعداد كوادر بحثية في مجالات العلوم والطب والصيدلة والزراعة.

عقب ذلك تبادل الجانبان الدروع التذكارية، ثم تم إجراء زيارات ميدانية لكليات العلوم والصيدلة والطب، على أن تستأنف الزيارات الميدانية يوم الخميس الموافق 17/1/2019 لكلية الزراعة ومعهد الدراسات العليا والبحوث للزراعة في المناطق القاحلة.

  • Jan 20, 2019